ماذا تعرف عن الإرهاق الذهني؟

المصدر

       غالبا ما يرتبط الإرهاق الذهني بالتعب المهني، ومن المعروف كذلك أنه ينتج عن إجهاد شديد يستمر لفترة طويلة. ومع ذلك فالأشخاص الذين يزاولون مهنة معينة ليسوا وحدهم الأكثر عرضة للإرهاق الذهني ، فمشاكل بالغة التأثير في حياتنا الشخصية يمكن أن تولد الإرهاق الذهني أيضا، كفقدان شخص عزيز، أو التعرض لحادث صادم، أو تسلم مسؤولية عظيمة، أو ٱستمرار التفكير في مشكلة شخصية، وتضخم كم المعلومات التي يعتقد الشخص أنه ملزم بالإحتفاظ بها.
       في ذات السياق يقول عالم الأعصاب دانييل ليفينين في جامعة مونتيريال:
     "كنا نعتقد أن الإنسان قادر على الانتباه لما بين خمسة وتسعة أشياء في آن واحد، أما اليوم فنحن نعرف أن هذا ليس صحيحاً، وهو مبالغة غريبة، فالعقل الواعي يمكن أن يستوعب نحو ثلاثة أمور في وقت واحد، وأكثر من ذلك يفقد الإنسان بعض قدراته العقلية"، وذلك وفقاً لـ"سي إن إن بالعربية".

  • الإرهاق الذهني وعلاقته بالتوتر
      التوتر حالة قد تلم بجميع الأشخاص من وقت لآخر على حد سواء، ويمثل الإستجابة الطبيعية للجسم إزاء المواقف الإيجابية والسلبية التي تكون جديدة أو مثيرة أو مخيفة. تؤدي هذه الاستجابة البيولوجية إلى زيادة هرمونات التوتر، بما في ذلك الأدرينالين والكورتيزول. وتساعد هذه الزيادة في الهرمونات على الاستجابة بسرعة للتهديدات المتصورة وحالات الضغط العالي التي تتطلب التفكير السريع. و بمجرد إزالة التهديد، يجب أن يعود الجسم إلى طبيعته.

لكن الإرهاق الذهني هو عادة نتيجة توتر لفترة أطول. وينتج عندما تتعامل باستمرار مع الأشياء التي تنشط إستجابة جسمك للضغط، فتظل مستويات الكورتيزول مرتفعة، ما يؤثرعلى وظائف الجسم الطبيعية، مثل الهضم والنوم وجهاز المناعة لديك.

  • أعراض الإرهاق الذهني

      ومن النادر أن يتعرف الناس على العلامات والأعراض التي ترتبط بهذا المرض، كما أن كثرا يصنفونها كتعب مؤقت ناتج عن العمل. غير أن هذه الأعراض خفية وتتفاقم تدريجياً مع مرور الوقت. وتطال المستوى الفكري والبدني والنفسي والسلوكي. وهي على العموم إشارات يرسلها الدماغ إلى الجسم كله للدلالة على وجود الخطر أو شيء مريب يغير من مجمل الحالة النفسية الفردية.

ونقدم في العوارض القادمة أهم أعراض الإرهاق الذهني:

- ضعف المناعة، التشنج العضلي، ألم الظهر.
- اضطراب النوم، التعب، التعرق الليلي.
- تسويف المهام، تدني احترام الذات، العزلة.
- استهلاك مفرط للطعام.(1)

      أخيرا، قد تشعر في بعض الأحيان أنك متعب للغاية ، بعد رحلة طويلة أو جلسة رياضية مكثفة. ولكن لا تخلط بين هذين النوعين من التعب فالإرهاق الذهني أعمق بكثير. إنه نتيجة لمستويات عالية للغاية من التوتر والضغط. لها عواقب وخيمة على صحتنا. إذ يجب أن تكون متيقظًا للغاية وأن تكتشف الأعراض في أسرع وقت ممكن. وسيتيح لك ذلك اتخاذ إجراء قبل فوات الأوان.

إذا لاحظت واحدًا (أو أكثر) من هذه الأعراض - يجب عليك التصرف، وأول شيء عليك فعله هو تحليل نمط حياتك. هل تحصل على قسط كاف من النوم ، هل لديك نظام غذائي متوازن ، هل تمارس الرياضة بانتظام؟.. هذه الأسئلة قد تحمل بداخلها حلولا مرافقة لعلاج الإرهاق الذهني.

المصادر



إرسال تعليق

1 تعليقات